Feeds:
المقالات
تعليقات

Archive for the ‘يعجبني’ Category

– Pinterest ذلك عالم أو اللوحة الإفتراضية الجميلة ، عالم من الإلهام و الحماس و الأشياءات الجميلة 😛

أتوقع التعريف الذي وضعه الموقع لنفسه واضح لا يحتاج إلا لترجمة :

Pinterest is a Virtual Pinboard.

Pinterest lets you organize and share all the beautiful things you find on the web. People use pinboards to plan their weddings, decorate their homes, and organize their favorite recipes.

Best of all, you can browse pinboards created by other people. Browsing pinboards is a fun way to discover new things and get inspiration from people who share your interests. To get started, request an invite.؟

Pinterest ) يمكنك من تنظيم و مشاركة كل الأشياء الجميلة التي تجدها على الإنترنت .

الناس تستخدم pinboards  لوحة الملاحظة ، لوحة التخطيط أو لوحة الإنجاز لتخطيط الزفاف ، ديكور المنزل و ترتيب وصفات الطبخ المفضله

الأفضل في هذا كله إنك تقدر تتابع لوحات الغير (بيستانسون الملاقيف 😛 )

تصفح اللوحات وسيلة ممتعة لإستكشاف أشياء جديدة و الحصول على الإلهام من الناس الذين يشاركونك نفس اهتمامك 

لتبدأ في استخدام الموقع عليك طلب دعوة  

– داخل اللوحة نفسها او البورد تستطيع إنشاء ملفات لتصنيف الصور

– و الأجمل إنك لما تابع شخص معين تقدر تختار من لوحته أي ملف تبي تتابع .

– إذا كنت ممن يحبون يتابع صور لأكل و طرق التقديم ،السغر ، الفن و العمارة ، التصميم ، التصوير ،

الأثاث و ديكور البيت ،الموضة ، الأعمال اليدوية ،أفكار للزفاف و الهدايا  سوف تسطل أمام هذا الموقع XD

 كُتب في 11 مايو 2011

نُشر في 26 يوليو 2011

Read Full Post »

مقتطف من كتاب افعل شيئا مختلفا

لأننا ماخلقنا عبتا قال تعالى (أفحسبتم أنما خلقناكم عبثا).

إذن نخن مخلوقون لرسالة، و الرسالة العامة هي العبادة و توحيد الله

في الأرض .أما الرسالة الخاصة فهي موطن التفرد و القوة و التأثير اذي خلقت من أجله ، فكما في الحديث

(كل ميسر لما خلق له) و أنت خلقت لدور مهم تلعبه في الحياة، فإذا عرفت من نفسك إبداعا و حبا لمجال فتوجه إليه وواصل اكتشاف نفسك حتى لو بدأت في طريق و انتهيت إلى طريق و مجال آخر

المهم أن تفعل كما قالعمر رضي الله عنه( من بورك له في شيء فيلزمه)ز تذكر أنك تسعى للتغير و ترك أثر في الحياة لأنك شخص غير عادي فأنت طموح و صاحب رسالة تريد الأفضل و تستحق الأفضل.

نص بلقيس ( زين إني ما أكتب كتب ولا خربت الدعوة) :):

أنا بختصر لك الزبدة ، أنت تبي تتغير ليه ؟! هذا السؤال أكيد أن في شيء موب عاجبك في نفسك صح 🙂  و تبي تغيره للأفضل

يعني مثلا دب و تبي تنحف ، كسول تبي تصير نشيط، بطة تبي تصير زرافة ، يدخن يبي يترك التدخين ،

مفلس يبي دراهم ، أعزب يبي يعرس .

روح غرفتك و تربع على سريرك و غوص في أعماق نفسك ايه غوص و اتسبح و اتعرف على أعضائك 😛

بعدين لا خلصت نشف نفسك و اكتب

خذ ورقة و اكتب 1، 2، 3 كي دي دي 😛

لا اكتب الصفات السيئة اللي عندك و اكتب مقابلها العكس و بين كل كلمتين متضادتين اكتب كيق تروح من هنا إلى هناك

و بعدين انطلق ! ايش تستنى زيادة.

من الكتاب

تشير الإحصائيات إلى أن نسبة من يقومون بتغير أوضاعهم و سلوكياتهم للأفضل هم 3% فقط ، و أما بقية 97% فهم من أهل الشكاية الذين ينتزعون قوة الإختيار و المبادرة من أنفسهم و يمنحونها للآخرين و يصنعون لأنفسهم حائط مبكي يقيمون عليه مأتما وعويلا.

كن مبادرا

قصيدة رائعة للدكتور يوسف القرضاوي

قالوا السعادة في السكون

قالوا: السعادة في السكون وفي الخمـول وفي الخمود

في العيـش بيـن الأهـل لا عيـش المهاجر والطريـد

في لقمـة تأتـي إليـك بغيـر ما جـهـد جـهـيـد

في المشي خلف الركب في دعـة وفي خطـو وئـيـد

في أن تـقـول كمـا يقـال فـلا اعتـراض ولا ردود

في أن تـسيـر مع القطيـع وأن تـقـاد ولا تـقـود

في أن تـصيـح لكل وال عاش عـهـدكـم المـجـيـد

في أن تـعيـش كما يراد ولا تـعيـش كمـا تـريـد‍

قـلت: الحيـاة هي التـحرك لا السكـون ولا الهمـود

وهي التـفاعل والتـطـور لا التـحجـر والجـمـود

وهي الجـهـاد، وهل يجـاهـد من تـعلق بـالقـعود

وهي الشعور بالانـتـصار ولا انـتـصار بلا جـهود

وهي التـلـذذ بالمتـاعـب لا التـلـذذ بـالـرقـود

هي أن تـذود عـن الحـيـاض ، وأي حـر لا يـذود؟

هي أن تـحـس بأن كـأس الـذل من مـاء صـديـد

هي أن تـعيش خليـفة في الأرض شأنـك أن تـسود

هي أن تـخط مصيـر نفسك في التـهام وفي النـجود

وتـقول: لا، ولمـلء فـيـك لكـل جـبـار عنـيـد

هـذي الحيـاة وشـأنـها من عـهـد آدم والجــدود

فـإذا ركـنـت إلى السـكـون فـلذ بسكـان اللحـود

أفبـعد ذاك تـظن أن… أخـا الخمـول هو السعيـد؟

اختم بقول الله سبحانه و تعالى

(إن الله لا يغير مافي قوم حتى يغيرو مافي أنفسهم)


Read Full Post »